أخبار وملفات

بريطانيا تدرس عزل جميع المسافرين القادمين من الخارج في فنادق

تدرس المملكة المتحدة خططا لتشديد الإجراءات التي تهدف إلى منع دخول سلالات جديدة من فيروس كورونا المستجد، من ضمنها فرض فترة عزل بالفنادق على جميع المسافرين القادمين إلى البلاد، حسبما كشفت صحيفة (تايمز).

وتعمل الحكومة البريطانية التي يترأسها بوريس جونسون على تقييم أنظمة مثل “العزل المباشر” الذي تطبقه نيوزيلندا وأستراليا، حيث يجب أن يتحمل المسافرون تكلفة الحجر الصحي لمدة أسبوعين في أماكن إقامة محددة يتم نقلهم إليها من المطار.

وقال وزير الخارجية، دومينيك راب “لقد درسنا جميع الخيارات”، مؤكدا أن أولوية الحكومة هي اتخاذ تدابير “احترازية” لمنع السلالات الجديدة من تعريض فعالية حملة التطعيم التي تم إطلاقها للخطر.

واعتبارا من يوم الاثنين، سيتم تعليق جميع الممرات الجوية الآمنة التي أقامتها المملكة المتحدة الصيف الماضي، لذلك لن يتم إعفاء أي مسافر من الخضوع للحجر الصحي لمدة 10 أيام عند وصوله إلى الأراضي البريطانية.

كما تم حظر أي سفر من أمريكا الجنوبية والبرتغال إلى المملكة المتحدة منذ يوم الجمعة، مع استثناء المواطنين والمقيمين البريطانيين العائدين، وذلك لتجنب استيراد سلالة جديدة من الفيروس تم اكتشافها في البرازيل.

وبالإضافة إلى إمكانية فرض الحجر الصحي في الفنادق، تدرس الحكومة البريطانية، بحسب (التايمز) خططا أخرى لزيادة المراقبة على الأشخاص الذين ينبغي عليهم البقاء في العزل، مثل الإجراءات التي اتخذتها بولندا، حيث يتم الاتصال بكل شخص مرة واحدة يوميا وإلزامه بإرسال صورة له في المكان الذي قرر قضاء الحجر الصحي به.

كما يتيح برنامج للتعرف على الوجه وبيانات تحديد الموقع (جي بي إس) للصورة إمكانية التحقق من تنفيذ العزل بشكل صحيح.

المصدر
الوطن
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق