أخبار وملفات

ستصبح عطور بايريدو الأيقونية قريبًا جزءًا من تجربة الإقامة الغامرة في فنادق ومنتجعات إنتركونتيننتال

تطلق فنادق ومنتجعات إنتركونتيننتال اليوم برنامجاً جديداً خاصاً بوسائل الراحة في الحمامات بالشراكة مع بايريدو، وهي شركة أوروبية فاخرة في مجال مستخضرات التجميل والتي ستوفر بعض مستحضرات التجميل الأكثر تفضيلاَ في العالم بحجم كامل أكثر استدامة حيث سيتم استخدامها في بعض من أجمل حمامات الفنادق في جميع أنحاء العالم.
تستجيب هذه المبادرة على الطلب المتزايد من المسافرين الباحثين عن إقامة فريدة أثناء السفر بشكل أكثر استدامة من خلال منتجات مميزة تعبيرية عالية الجودة مثل بايريدو. سيتم طرح وسائل الراحة من بايريدو عبر فنادق إنتركونتيننتال عالمياً ابتداءً من الآن. وسيتم الاستفادة من شعبية عطور بايريدو الشهيرة لتصبح تجربة بايريدو من أبرز مميزات حمامات إنتركونتيننتال خلال العام المقبل، من ضمنها عطر Bal d’Afrique الذي يتميز برائحة نجيل الهند الدافئ والرومانسي مع زهر البرتقال والقطيفة الأفريقية وخشب الأرز المغربي، وعطر Blanche النقي والمنعش مع لمحات من الورد الرقيق وخشب الصندل.
ستتوفر هذه المنتجات أولاً في منتجع إنتركونتيننتال الفجيرة، وفندق إنتركونتيننتال أبوظبي، وفندق إنتركونتننتال دبي مارينا، وفندق إنتركونتيننتال برشلونة الذي تم افتتاحه حديثاً، وإنتركونتيننتال شنغهاي هونغكياو إن إي سي سي، وإنتركونتيننتال سيدني الذي تم تحديث غرفه منذ فترة قريبة.
مجموعة فنادق ومنتجعاتIHG هي أول شركة فنادق عالمية تُلزم جميع علاماتها التجارية بإزالة منتجات الحمامات الصغيرة واستبدالها بوسائل الراحة بالحجم الكامل. هذه المبادرة هي أول خطوة رئيسية في طريق الوصول إلى هدف مجموعة فنادق ومنتجعات IHG بالتخلص من المنتجات التي تُستخدم لمرة واحدة خلال إقامة الضيف بحلول عام 2030. وتعد هذه المبادرة جزءاً من التزام مجموعة فنادق ومنتجعات IHG بالرحلة إلى الغد، وهي سلسلة من الالتزامات التي تطمح لإحداث تغيير إيجابي لشعوبنا ومجتمعاتنا وكوكبنا خلال العقد القادم.
تم إنشاء شركة بايريدو في عام 2006 في ستوكهولم على يد بن جورهام بهدف ترجمة الذاكرة والمشاعر إلى منتجات وتجارب تعبيرية. شرع جورهام في إعادة اختراع عالم الرفاهية من خلال نهج جديد حيث العواطف تقود الإبداع، مما يعبر عن عالم كامل وغير محدود للعلامة التجارية.
علق مؤسس بايريدو ومديرها الإبداعي بن جورهام: “أعتقد أن السفر هو أحد أكثر الأشياء التي افتقدها الناس في هذه السنوات الماضية – لدي أمل في انفتاح العالم مرة أخرى ليتمكن الناس من خلق ذكريات جديدة للسفر. تجربة شيء جديد أمر يتمتع بقيمة لا مثيل لها، والآن من خلال إضافة بعض روائحنا المميزة لتلك اللحظات، نأمل أن يتمكن الناس من إحيائها مرة أخرى وقتما يريدون. إنه لأمر رائع أن نرى مجموعة فنادق ومنتجعات IHG تعمل نحو توفير وسائل راحة أكثر استدامة أيضاً، ويسعدنا أن نكون جزءاً من هذا الحل”.
قالت جاين ماكي، النائب الأول لرئيس مجموعة فنادق ومنتجعات IHG في قسم التسويق العالمي للعلامات التجارية الفاخرة والمميزة: “إن الذكرى السنوية الـ 75 لفنادق ومنتجعات إنتركونتيننتال هي لحظة للتأمل في كيف أن روح مؤسسنا خوان تريب المتمثلة بالريادة أوصلتنا إلى ما نحن عليه اليوم وإلى ما نتوجه له مستقبلاً. عطور بايريدو متآزرة مع نهج الضيافة الخاص بعلامة إنتركونتيننتال التجارية. كلاهما حديث بطبيعته ولكن الفكرة الكامنة من وراءهما أيضاً مناسبة لجميع الأزمنة بتركيزها على الأناقة والروح العالمية والمصادر المدروسة والتجربة المتصفة بالجمال. أنا متأكدة من أنه لو التقى خوان تريب وبن جورهام لكانا متشابهين في جوانب كثيرة. لدينا أكثر من 200 فندق في جميع أنحاء العالم، بالإضافة إلى العديد من الفنادق الرائعة التي سيتم افتتاحها قريباً، وما يمكننا من ذلك هو دعم زملاءنا الخبراء حول العالم في آداب السلوك العالمية وفي كيفية تسليط الضوء على الثقافة المحلية للجمهور الذويق. هذه فرصة رائعة للنظر في كيفية تقديم الرفاهية بطريقة أكثر استدامة، وهو أمر نعلم أن ضيوفنا يقدرونه ويشكل جزءاً صغيراً ولكن مهماً من التزامات الاستدامة الخاصة بمجموعة فنادق ومنتجعات IHG كجزء من رحلتنا إلى الغد.”

كان لدى خوان تريب، مؤسس خطوط بان أمريكان الجوية، في شهر أبريل عام 1946 رؤية لريادة مجال السفر الدولي وأدرك بسرعة أنه كانت هناك حاجة لفنادق فاخرة لتحقيق ذلك؛ وهكذا ولدت علامة إنتركونتيننتال التجارية. منذ افتتاح أول فندق في بيليم بالبرازيل، كانت فنادق ومنتجعات إنتركونتيننتال رائدة في السفر الفاخر في الوجهات الجديدة والرائجة على مدار 75 عاماً. باعتبارها أول علامة تجارية عالمية للفنادق الفاخرة، كانت العلامة التجارية جزءاً من بعض أكثر اللحظات تميزاً في التاريخ. ومع وجود أكثر من 200 فندق اليوم في أكثر الوجهات إثارة حول العالم من دانانج إلى باريس، تواصل فنادق ومنتجعات إنتركونتيننتال إسعاد المسافرين من الفئة الفاخرة ببهجة الأماكن الرائعة وشعور العالمية الذي يمنحه السفر. تعيد العلامة التجارية تعريف روح الاكتشاف والرفاهية الحديثة وتحدد مستقبل السفر الفاخر من خلال إطلاق مبادرات مثل برنامج بايريدو الجديد الخاص بوسائل الراحة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق