أخبار وملفات

أزمة لصناعة الفنادق السويسرية .. انخفاض ليالي المبيت 40 %

استمرت محنة صناعة الفنادق السويسرية خلال شهري كانون الثاني (يناير) وشباط (فبراير) من العام الجاري، على الرغم من موسم التزلج والعدد الكبير من السياح المحليين. وسجل القطاع مليوني ليلة مبيت في شباط (فبراير)، بانخفاض نحو 40 في المائة خلال عام واحد، وهذا يتوافق مع 1.3 مليون ليلة مبيت أقل مقارنة بالفترة نفسها من 2020، قبل بداية جائحة فيروس كورونا العالمي.
ولوحظ الانخفاض بشكل خاص على جانب الزوار الأجانب، الذين أمضوا 335 ألف ليلة فقط في المؤسسات السويسرية، بانخفاض قدره 80 في المائة تقريبا على مدى عام واحد، وفقا للنتائج المؤقتة لمكتب الإحصاء الاتحادي.
وكان الألمان هم الأكثر عددا بعد أن أنفقوا أكثر من 89 ألف ليلة مبيت مقابل نحو 311 ألف ليلة مبيت في شباط (فبراير) 2020، يأتي بعدهم الفرنسيون “66400”، يليهم البولنديون “29600” متجاوزين الإيطاليين “26200”. وأبقت سويسرا منتجعات التزلج على الجليد مفتوحة على الرغم من الأزمة الصحية، على عكس الدول المجاورة، وتم إعفاء السياح البولنديين من الحجر الصحي.
ومثل الألمان والفرنسيون والإيطاليون أكثر من 80 في المائة من الإقامات الليلية، بإجمالي 1.7 مليون مبيت، بانخفاض محدود بنسبة 4 في المائة.
وفي شباط (فبراير)، واصلت فنادق المدن أكثر من الريف انخفاضها، إذ بلغ الانخفاض في زيوريخ وجنيف وبازل نحو 80 في المائة. وفي مقاطعة فو -عاصمتها لوزان – انخفض عدد المبيتات الليلية بمقدار النصف، ونحو الثلث في فاليه وجورا، نوشاتل “-18 في المائة”، وكراوبوندن “-20 في المائة” وتيجينو “-12 في المائة”.
ومقاطعتان فقط وضعتا حدا لهذا الانكسار، أبنزل رودس الداخلية وأبنزل رودس الخارجية حققتا زيادة بنسبة 13 في المائة و2 في المائة على التوالي. أما منتجعات التزلج التي تعتمد على العملاء الأجانب، فقد تلقت أقسى العقوبات من كوفيد – 19، سانت موريتز، “-43 في المائة”، زيرمات “-34 في المائة”. وعلى العكس من ذلك، شهد منتجع لاكس في كراوبوندن قفزة بنسبة 12 في المائة في الإقامات الليلية.
أما السياح القادمون من آفاق أبعد، قد اختفوا تقريبا، إذ بلغ عدد الإقامات الليلية التي قدمها جميع السياح من القارتين الأمريكيتين وآسيا 13343 و11668، مقارنة بنحو 210 آلاف وأكثر من 25 ألفا على التوالي، منذ بداية العام.
وسجلت صناعة الفنادق السويسرية 3.3 مليون ليلة مبيت، ويمثل هذا نصف رقم الفترة نفسها من 2020. وبلغ إجمالي إنفاق الزوار الأجانب 642 ألف ليلة مبيت “-79.3 في المائة” وإنفاق السويسريين 2.6 مليون ليلة مبيت “-19.7 في المائة”.
إلى ذلك انخفض عدد السياح السعوديين إلى سويسرا بحدة، أو من 115.8 ألف في 2019، إلى 9757 ألف سائح في عام كوفيد – 19، 2020، بنسبة هبوط بلغت 91.57 في المائة.
في الوقت ذاته أظهرت أرقام الشهرين الأولين من العام الحالي أن اتجاه الانخفاض ما زال قويا.
وبلغ المعدل العام لعدد السياح السعوديين الذين زاروا بلاد الجبال والبحيرات في 2019 نحو 9652 سائحا في الشهر، وهو رقم قد عادل وحده تقريبا جميع السياح السعوديين الذين زاروا سويسرا طوال عام 2020 “9757 سائحا”.
ومقابل 9652 سائحا سعوديا في الشهر الواحد خلال 2019، بلغ المعدل الشهري للسياح السعوديين في 2020، 804 سياح، إذ يعود هذا الرقم المرتفع إلى الأشهر الثلاثة الأولى من 2020 حيث لم يكن الوباء قد وصل إلى أوروبا، ولا إلى السعودية بعد، وما أعقبه من إغلاق.
وكنتيجة طبيعية، طال انخفاض عدد السياح السعوديين عدد الليالي الفندقية التي أنفقوها، من 320463 ليلة فندقية في 2019 إلى 33517 ليلة فندقية في 2020 بهبوط نسبته 89.54 في المائة.
وفي المجمل العام زار 331659 سائحا خليجيا سويسرا في 2019، غير أن هذا الرقم ينخفض إلى 42022 سائحا في 2020 بهبوط نسبته 87.32 في المائة. وبلغ المعدل العام لعدد السياح الخليجيين الذين زاروا سويسرا في 2019، 27638 سائحا في الشهر، مقابل 3501 سائح في الشهر في 2020.
وحسب أرقام حصلت عليها “الاقتصادية” من المكتب الاتحادي للسياحة السويسرية، توزع سياح دول مجلس التعاون الخليجي الست في سويسرا في 2019 “331659 سائحا خليجيا” حسب الترتيب التالي، الإمارات 122923 سائحا، السعودية 115825 سائحا، قطر 43438، الكويت 29128، عمان 12770، والبحرين 7575.
وتوزعت الليالي الفندقية التي أنفقها السياح الخليجيون في 2019 “البالغة 863767 ليلة فندقية”، بالشكل التالي، الإمارات 296854 ليلة فندقية، السعودية 320463 ليلة فندقية، قطر 107119، الكويت 87409، عمان 30120، والبحرين 21802.
وتؤشر أرقام الشهرين الأولين من العام الحالي إلى أن شدة هبوط عدد السياح الخليجيين إلى سويسرا لا تزال على أشدها، فطوال شهري كانون الثاني (يناير) وشباط (فبراير) 2021 لم يصل إلى سويسرا سوى 2085 سائحا خليجيا، مقابل 25486 سائحا خلال الفترة نفسها في 2019، بهبوط نسبته 1122.35 في المائة و28795 سائحا في 2020 بهبوط نسبته 1381.05 في المائة.
وخلال الشهرين الأولين من العام الحالي أيضا، أنفق السياح الخليجيون 5918 ليلة فندقية، مقابل 64046 ليلة فندقية في الفترة نفسها من 2019 بهبوط نسبته 982.22 في المائة و73003 بهبوط نسبته 1233.57 في المائة في 2020.

المصدر
الاقتصادية
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق